اليوم الأربعاء 28 يونيو 2017 - 10:27 صباحًا

تصنيف كتاب وآراء

في الحاجة إلى استعادة حزب العدالة والتنمية للمبادرة على أرضية “الثقة في الوطن” و”الوضوح مع المؤسسات” و”الصدق مع الذات والشعب والأمة”

بتاريخ 2 يونيو, 2017

  في الحاجة إلى استعادة حزب العدالة والتنمية للمبادرة على أرضية “الثقة في الوطن” و”الوضوح مع المؤسسات” و”الصدق مع الذات والشعب والأمة”                                                                                                             محمد الطويل لا شك اننا جميعا نتابع تسارع وتيرة أحداث ووقائع كثيرة (إعفاء اطر العدل والإحسان، متابعة شباب الفايس بوك، حراك الريف …وغيرها من الأحداث والوقائع الفردية والجماعية)، ولعل في تسارعها وتواترها ما يشي بأن مجريات صبيب الاحتجاج الشعبي والاحتقان السياسي في تزايد متنام ومفتوح على احتقانات يصعب معالجتها، لا قدر الله، لا سيما مع حالتي الارتباك والتيهان اللذين تعانيهما الكثير من الهيئات الوسيطة المفروض فيها أن تلعب أدوارا أكبر على مستوى تمثيل فئات الشعب والتعبير عن مطالبها واحتياجاتها،…

“نداء الإصلاح”: خلاصة قراءة متوازنة لتاريخ مغرب ما بعد الاستقلال (ج 2)

بتاريخ 12 أبريل, 2017

“نداء الإصلاح”: خلاصة قراءة متوازنة لتاريخ مغرب ما بعد الاستقلال (ج 2)                                                                                                             محمد الطويل تيسّر لنا في الجزء السابق من هذا المقالة أن نرى كيف أن التريّث المنهجي والمفاهيمي، الذي أبدته هيئات “نداء الإصلاح الديمقراطي” إزاء مجريات الانتفاض العربي، كان له الفضل دون انجرارها وراء فهم يُحمّل ما حصل عربيا أكثر مما يتحمّل. كما مكّناها من التفاعل مع مطالب الحراك العربي، بزخمه الجماهيري غير المعهود، بشكل متوازن، إذ قاربته مقاربةً مسؤولة فلا هي: (أ) بخّست هذا الحراك المبارك قيمته التاريخية ومخزونه النضالي الشاهدين على مقدار التضحيات الجسيمة التي بذلتها جماهير حاشدة من أبناء أمتنا العربية/الإسلامية أملا في الذود عن عزة الأمة وكرامة…

محمد الطويل: نداء “الإصلاح الديمقراطي” وخلفيات قراءة الحراك العربي (جزء 1)

بتاريخ 16 مارس, 2017

في متم السابع عشر من مارس 2017، يكون نداء “الإصلاح الديمقراطي”، قد أتم ستة سنوات حُبلى بأحداث كبيرة ولحظات مهمة، على الصعيدين العربي والوطني. لقد كانت، بالفعل، أحداثاً ولحظات حاسمات واجهت فيها شعوب الأمة العربية/الإسلامية تحديات جسيمة ومشاكل بنيوية جمّة، هددّت الوجود العربي في ظل تزايد وطأة الأطماع الدولية والإقليمية في مقدرات الأمة وثرواتها. وهي الأطماع الاستعمارية التي ما فتئت تحيك الحيل وترسم الخطط لتقويض أواصر الاستقرار الإقليمي وتعريض جسم الوطن العربي لمزيد من التفكّك والتشرذم.. وتنبعث قيمة هذا النداء من كونه شكّل إحدى المؤشرات النوعية على مقدار التطور الفكري والمنهجي لجزء من الحركات “ذات المرجعية الإسلامية”. وهو التطور الذي تنامى من خلاله وعي “الفاعل…

الأغلبية الحكومية…..و السلطة التشريعية

بتاريخ 11 يناير, 2017

اعتماد الزهيدي* يتابع الراي العام وبشغف كل اطوار مسلسل تشكيل الحكومة من طرف رئيس الحكومة المعين الأستاذ عبد الاله ابن كيران، ولأول مرة في تاريخ المشهد السياسي المغربي تصل مشاورات تشكيل الحكومة الى هذا المنحى، الذي اعتبره شخصيا إيجابي، حيث استطاع ان يخرج مسلسل تشكيل الأغلبية الحكومية من الإطار التقليدي الذي عرفت به قبل دستور 2011. اليوم تمكن الناخب من متابعة كواليس المفاوضات عن قرب و ابداء رأيه عبر وسائل التواصل المتاحة، كل هذا لحماية ثابت من ثوابت الدولة. كما خولتها له الوثيقة الدستورية. من خلال هذه السطور اريد ان أسلط الضوء على الأغلبية الحكومية و الدور الذي تلعبه في علاقتها…

الأستاذ عبد الله بها .. سيرة منهج في مسار رجل

بتاريخ 8 ديسمبر, 2016

  الأستاذ عبد الله بها .. سيرة منهج في مسار رجل                                                                                           د. محمد الطويل سنتين مرتا على وفاة الأستاذ عبد الله بها .. سنتين زاخرتين بالأحداث الكثيرة والوقائع المهمة، والحادة ربما؛ ومع ذلك بقيت سيرة الرجل العطرة حيّة بين الكثير من أقرانه ورفقاء دربه في الإصلاح. فلا يكاد ينقضي لقاء من لقاءات التنظيم والتأطير إلاّ ويُأتى على ذكر الرجل تذكيراً بحكمته الهادئة ومواقفه المتوازنة. ويبدو لي أن إصرار العديدين على مقاومة نسيان الرجل يرجع إلى ما حباه الله من قدرة على الجمع بين كثير مما تفرّق بين الناس، ورعاً وأدباً .. صلاحاً وإصلاحاً. ومع أن السي عبد الله…

إحياء الأسرة: من الإسناد التشريعي إلى التجدَد السوسيو-ثقافي

بتاريخ 5 يوليو, 2016

إحياء الأسرة: من الإسناد التشريعي إلى التجدَد السوسيو-ثقافي       د. محمد الطويل يقولون إن المناسبة شرط. فأما المناسبة، فهي مُصادقة البرلمان المغربي اليوم الثلاثاء 22 يونيو 2016 على مشروع قانون رقم 78.14 المُتعلق بالمجلس الاستشاري للأسرة والطفولة، بعد ثمانية أشهر من إحالته من قبل الحكومة، وبالضبط الجمعة 23 أكتوبر 2015. وأما عن الشرط، فهو مطلب استثمار هذه اللحظة لإثارة نقاش عمومي حول الأسرة لبعث أدوارها الحيوية وتقوية حضورها المجتمعي، ومساعدتها على مواجهة ما يحيط بها من تحديات والتغلب على ما يحيق بها من تهديدات، بسبب تسارع وتيرة الحياة المدنية ونمط العيش الحديث. الداعي إلى تدبيج هاته المقالة، بهذه المناسبة ولهذا الشرط، هو الرغبة في تكسير…