مستجدات

تصنيف كتاب وآراء

من فضلكم ، اخرسوا

بتاريخ 8 نوفمبر, 2013

مصطفى بابا* عندما قرأت وثيقة الزعيمان المحنكان شباط ولشكر تسائلت هل هما من كتب هذه الوثيقة أم وقعاها فقط، لكن القيادي الاستقلالي عبد الله البقالي أجاب عن سؤالي من خلال تدوينة على صفحته الفايسبوكية فهو و رفيقه الجديد يونس مجاهد في الحزب الاتحادي من أعدا هذه الوثيقة التاريخية وهي كذلك لأنها ستؤرخ لمرحلة مهمة في تاريخ الحزبين السياسيين ، سميتُها المرحلة الشباطية، فسينسى مناضلوا الحزبين كل الزعماء السابقين المهدي بن بركة وعلال الفاسي و عمر بن جلون وعبد الرحيم بوعبيد وكل الوثائق التاريخية التي دُبجت لأكثر من خمسين سنة، وسيتذكرون فقط الزعيم حميد شباط والقائد الهمام إدريس لشكر والوثيقة التي وقعا عليها. في الحقيقة لم أستبعد…

همسة في أذن أشيبان : شباب العدالة والتنمية واع بشروط المرحلة.. ومستعد لكل الاحتمالات

بتاريخ 29 أكتوبر, 2013

محمد الطويل* (1) تحية طيبة مباركة ما كنت لأدبج هذه الفقرات،  تفاعلا مع رسالتكم الموجهة إلى شباب العدالة والتنمية، بعد أن أوضح السيد رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، الأستاذ عبد الإله بن كيران، في لقاء خاص بالتلفزيون،  توجه فيه بالشرح والتحليل إلى المهتمين وعموم الرأي العام الوطني العديد من تفاصيل وملابسات التعديل الحكومي الجديد. فقد خلته، بتلقائيته وصراحته المعهودتين، استطاع أن يشفي غليل المتتبعين في الاطلاع على عموميات، بل وتفاصيل، الصياغة الحكومية المعدلة. خصوصا وأن الانطباع الذي تولد لدي، بعد أن تيسر تجاذب الحديث مع بعض المواطنين، بأن المغاربة مقتنعون، عموما، بما أدلى به السيد رئيس الحكومة، ومتطلعون بأمل إلى الإرادة الحكومية في مباشرة الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي بشكل معقول ومتوازن، سيما…

العبث السياسي.. أو معالم التجديد للتحكم !

بتاريخ 11 أكتوبر, 2013

عبدالكريم كعداوي لقد كان من المنتظر أن تشكل الانتخابات الجزئية الأخيرة (2 أكتوبر 2013) محطة سياسية مفصلية ومؤشرا انتخابيا هاما غير منعزل عن الظروف والسياقات التي يعرفها الواقع المغربي، خاصة وأنها تأتي في ظل تقلبات حزبية وسياسية لم تُحسم فيها بعدُ مجموعة من الخيارات لدى الفاعلين السياسيين، ولم يستقر فيها الوضع “الاستثنائي” للمغرب كدولة أسست للتغيير بطريقتها الخاصة، وهي تؤسس اليوم لـ”التغيير الآخر” بنفس الخصوصية كما يعتقد غير قليل من المتتبعين. في فهم السياق واستيعاب الخلفيات: لم تكتف الانتخابات الجزئية في دائرة “مولاي يعقوب” بخطف الأضواء عن دائرة “سطات” فقط، بل أخذت هالة متضخمة، وبشكل مقصود، لتحقق هدفا فريدا يدخل ضمن غاية معروفة، وهي معلنة بشكل صريح، على الأقل من طرف بعض خصوم “العدالة…

خياري: الملتقى الوطني التاسع لقي نجاحا إشعاعيا رغم تنظيمه في ظروف استثنائية

بتاريخ 12 سبتمبر, 2013

وديع شفيقي قال عبد المجيد خياري لكاتب الجهوي لشبيبة العدالة والتنمية لجهة وادي الذهب الكويرة بأن الملتقى الوطني التاسع الذي انعقد بمدينة الدارالبيضاء في الفترة مابين 25 غشت و01 شتنبر 2013 عرف نجاحا إشعاعيا بالرغم من تنظيمه في ظروف استثنائية، وأضاف خياري بأن الخيار الديمقراطي يستحق النضال بشكل مستمر وغير منقطع. وفيما يلي نص الحوار: ما هي ارتسامتك حول مشاركة شبيبة العدالة و التنمية لجهة واد الذهب الكويرة؟ تعتبر مشاركة واد الذهب الكويرة ; هي اول مشاركة , بعد ان اصبحت جهة مستقلة عن جهة العيون بوجدور الساقية الحمراء , و لضعف ساكنة الجهة , و ضعف المنخرطين , و نظرا لعامل البعد (1864 كلم) عن مدينة الدار البضاء , فقد…

رسالة إلى شباب الملتقى الوطني التاسع لشبيبة العدالة والتنمية

بتاريخ 31 أغسطس, 2013

  هشام آيت درى* أكتب هذه الكلمات وأنا بعيد عن مركب محمد الخامس بالدار البيضاء بإحساس كبير بالنقص وبالحاجة إلى الطيران إلى هذا الملعب ، ليس للعب مباراة في كرة القدم ولا لمشاهدة مباراة للفريق الوطني أو لإحدى الفرق الوطنية ، ولكن لمشاركة منظمة رائدة ملتقاها الوطني في نسخته التاسعة الذي يحشد أكثر من ثلاثة آلاف مشارك من مختلف ربوع الوطن طيلة هذا الأسبوع . فمشاركتي في جل الملتقيات الوطنية السابقة ومساهمتي باعتزاز في تنظيم بعضها مكنني من تذوق حلاوة هذا الملتقى وحرارة هذا الحشد الكبير وغزارة المعلومات المستقاة منه من خلال العروض والمحاضرات والندوات والحلقيات وغيرها ، لذلك فطوبى لكم أيها المشاركون وطوبى لكم أيها المنظمون ، أقول ذلك لأني استشعرتها نعمة…

قراءة في شعار الملتقى الوطني التاسع لشبيبة المصباح

بتاريخ 23 أغسطس, 2013

حسن الهيثمي تَسْتَهْويني كَثيرا، الشعارات التي تَرفعها المُنظمات السياسية والمَدنية والحقوقية، عند أغْلب المحطات التي تقف فيها من حين لآخر، من أجل “استعراض”، ما لديها من طاقات أمام الملأ. وربما يعود سَبب عَدم اهتمامي بذلك، إلى الهُوة السحيقة التي تفصل بين النظرية والممارسة، في ضوء “طوباية” الأولى، و”براغماتية” الثانية. فيظل الشعار مثل موج عاتي يتعالى ويتراقص وسط البحر، وسُرعان ما يَصل إلى اليابسة، ليتكسر عند أول صخرة، إن لم تقف في وجهه حبات رمل ضعيفة. غير أن الشعار الذي اختارته شبيبة العدالة والتنمية هذه السنة، وجدت بالي منشغلا به، دون مجاملة أو انتصار لأي جهة، ربما لأن شعار “نضال مستمر لحماية الخيار الديمقراطي” الذي وسمت به شبيبة المصباح، ملتقاها الوطني التاسع، يقترب من الواقعية أكثر…