مستجدات
الحملة الوطنية الـ15.. شبيبة “مصباح” طنجة أصيلة تستضيف العثماني في لقاء تواصلي      “الإعلام الرقمي في مواجهة التبخيس السياسي” عنوان ندوة نظمتها شبيبة “مصباح” مولاي رشيد سيدي عثمان      الحملة الوطنية الـ15.. شبيبة العدالة والتنمية بعين الشق للبرلمان تنظم زيارة للبرلمان      الحملة الوطنية الـ15.. تيزنيت: خيمة تواصلية لشبيبة العدالة والتنمية      حامي الدين بمعنويات مرتفعة خلال الجلسة الرابعة لإعادة متابعته      فاس.. تأجيل البت في قضية حامي الدين إلى يونيو المقبل      بوكمازي: المدخل السياسي أساسي لمعالجة اتساع الطلب الاجتماعي      غدا الثلاثاء..جلسة رابعة للبت في ملف حامي الدين      العسري: حملات تبخيس السياسة تخدم أجندات خاصة ليست بالضرورة في مصلحة الشعب      طويل يكشف لـjjd.ma جديد الجامعة التربوية الوطنية لشبيبة “المصباح” في دورتها لهذه السنة     
أخر تحديث : الثلاثاء 7 مايو 2019 - 11:47 صباحًا

عين العودة.. أفتاتي يدعو إلى خلق المزيد من الثقة بين المواطن والمؤسسات

 

 

نظمت الكتابة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية بجهة الرباط سلا القنيطرة، بشراكة مع الكتابة المحلية للشبيبة بعين العودة، ندوة سياسية تحت عنوان: “دور المواطن في حماية مكتسبات الإصلاح ومقاومة التبخيس”، أطرها كل من عبد العزيز أفتاتي عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، وموسى أقصبي عضو المكتب التنفيذي لحزب التقدم والإشتراكية.

في هذا الصدد، نوه محمد بحيحي الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية بعين العودة، في كلمته الافتتاحية للندوة المنظمة في إطار الحملة الوطنية الخامسة عشر لشبيبة العدالة والتنمية، المنظمة تحت شعار: “العمل السياسي بين تعزيز الإصلاح ومخاطر التبخيس”، باختيار شبيبة العدالة والتنمية لموضوع الحملة الوطنية في نسختها الـ15، مشيرا إلى أن مثل هذه الحملات العميقةِ المغزى والأهداف، لها دور مهم في مساندة وتثمين جميع خطوات الإصلاح، ومناهضة جميع القنوات الساعية إلى تبخيس العمل السياسي وتنفير المواطن من الأحزاب والمشاركة السياسية.

من جهته، أكد عبد العزيز أفتاتي عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، في مداخلته على ضرورة تجويد المنتوج السياسي المقدم للمواطن المغربي، وإعطائه المناعة الكافية للتمييز بين الممارسات السياسية السلبية المناهضة لقوى الإصلاح الذي لا بديل عنه، داعيا إلى خلق المزيد من الثقة والمصداقية بين المواطن والمؤسسات من أجل التصدي لكل أنواع التبخيس للعمل السياسي النزيه والشريف.

في نفس السياق، عبر موسى أقصبي عضو المكتب التنفيذي لحزب التقدم والإشتراكية، عن استيائه من حملات التبخيس المقصودة التي تخلقها الصراعات السياسية الضيقة ومن الممارسات المخالفة لمبادئ الديمقراطية التي من شأنها تبخيس عمليات الإصلاح التي تلاحق جميع مبادرات الفاعلين السياسيين الصادقين.

كما دعا المتحدث إلى السعي إلى إشراك المواطن في الحياة السياسية باعتباره نواة التغيير وسلاحا لمقاومة تبخيس الإصلاح، منوها في الآن ذاته بالعمل المتميز والدور الهام الذي تلعبه شبيبة العدالة والتنمية في تأطير المواطنين.

 

أوسمة :