مستجدات
الحملة الوطنية الـ15.. شبيبة “مصباح” طنجة أصيلة تستضيف العثماني في لقاء تواصلي      “الإعلام الرقمي في مواجهة التبخيس السياسي” عنوان ندوة نظمتها شبيبة “مصباح” مولاي رشيد سيدي عثمان      الحملة الوطنية الـ15.. شبيبة العدالة والتنمية بعين الشق للبرلمان تنظم زيارة للبرلمان      الحملة الوطنية الـ15.. تيزنيت: خيمة تواصلية لشبيبة العدالة والتنمية      حامي الدين بمعنويات مرتفعة خلال الجلسة الرابعة لإعادة متابعته      فاس.. تأجيل البت في قضية حامي الدين إلى يونيو المقبل      بوكمازي: المدخل السياسي أساسي لمعالجة اتساع الطلب الاجتماعي      غدا الثلاثاء..جلسة رابعة للبت في ملف حامي الدين      العسري: حملات تبخيس السياسة تخدم أجندات خاصة ليست بالضرورة في مصلحة الشعب      طويل يكشف لـjjd.ma جديد الجامعة التربوية الوطنية لشبيبة “المصباح” في دورتها لهذه السنة     
أخر تحديث : الثلاثاء 7 مايو 2019 - 4:22 مساءً

أمكراز من سيدي بنور: لا يمكن الوثوق بالسياسيين الذين يظهرون فقط في الانتخابات

قال محمد أمكراز الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، إن”الذي يقول للمواطنين إننا نملك حلولا لمشاكل المغرب وسنقدمها في 2021، نقول له: “ما الذي يمنعك من الحلول الآن وأنت تملك تسيير أهم القطاعات الكبرى””.

وأضاف أمكراز، في كلمة له خلال المهرجان الخطابي الذي نظمته الكتابة الإقليمية للشبيبة بسيدي بنور، في إطار الحملة الوطنية الـ15 المنظمة تحت شعار “العمل السياسي بين تعزيز الإصلاح ومخاطر التبخيس” أول أمس الأحد 5 ماي 2019، أنه “يجب أن يفهم من يقوم بهذه الممارسات أنها لن تضعف العدالة والتنمية بقدر ما ستسيء لصورة بلدنا”، مؤكدا أن مثل “هذه الممارسات هي من البؤس السياسي الذي وجب أن ننبذه”.

وتابع المتحدث: “لا يمكن الوثوق بالسياسيين الذين يظهرون فقط في الانتخابات”، مشيرا إلى أن هناك من يود إعادة نفس التجربة السابقة للأسف”، مضيفا بالقول: “ونحن لا يمكننا أن نسمح بإعادة مثل هذه التجارب والممارسات التي تسيء إلى بلادنا على المستوى الدولي وتضر بمصلحة المواطنين”.

وأردف: “نحن نتواصل ونوجد بقرب المواطنين الذين سيقولون كلامهم في الوقت المناسب”، مضيفا: “لذا وجب على هؤلاء الناس الذين يدعون إمكانية احتلالهم المراتب الأولى في الانتخابات القادمة، أن يصبروا إلى أن يقول المواطن كلمته يوم الانتخابات وإلا فلا داعي لمثل هذه الادعاءات”.

وشدد الكاتب الوطني، على أن “شبيبة العدالة والتنمية لا يمكن أن تكون إلا إلى جانب الصلحاء في هذا البلد، الذين لا يمكن إلا أن نمد يدنا لهم للتعاون من أجل بناء مستقبل بلادنا ومستقبل أبناءنا”.

أوسمة :