مستجدات
ماء العينين: حزب العدالة والتنمية ليس له منافس وسيتصدر انتخابات 2021      ابن كيران يدعو أعضاء حزبه إلى المساهمة في الإصلاح وترك أثر إيجابي      حوار.. بلامين يكشف جديد المنتدى السياسي الخامس لشبيبة العدالة والتنمية      بعد تعرضه لحادثة سير.. أمكراز: أنا بخير وفي حالة صحية جيدة      أولوز.. أوريش يدعو لإشاعة الأمل بدل التيئيس      البوقرعي: “البيجيدي” لم يخضع للضغوطات والعثماني رفض ضخ أموال الدولة لإنقاذ صندوق تقاعد البرلمانيين      أمكراز: هجوم الخصوم على “البيجيدي” مصدر فخر لنا ودليل على قوة حزبنا      شبيبة “مصباح” الدار البيضاء: المحامي المتابع في قضية “الخيانة الزوجية” لا علاقة له بالشبيبة وليس عضوا بها      الملتقى الجهوي الرابع.. شبيبة “مصباح” فاس مكناس تفتح النقاش حول”الديمقراطية في علاقتها بالتنمية”      البنك الدولي: المغرب الأول عربيا في مجال المشاركة الاقتصادية للمرأة     
أخر تحديث : الأربعاء 8 يناير 2020 - 7:55 مساءً

الاختبارات الكتابية لتوظيف أشخاص في وضعية إعاقة برسم 2019 وضعت وفق بيانات حول حاملي الشهادات العليا من هذه الفئة

أكدت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة (قطاع إصلاح الادارة)، أن الاختبارات الكتابية للمباريات الخاصة بتوظيف الأشخاص في وضعية إعاقة برسم سنة 2019، تم تحديدها وفق بيانات حول هذه الحاملين للشهادات العليا من هذه الفئة مع مراعاة حاجيات الإدارة من التخصصات.

جاء ذلك في بلاغ للوزارة، اليوم الأربعاء ، ردا على مقالات تداولتها بعض الصحف، نهاية الأسبوع المنصرم، اعتبرت أن هذه الاختبارات اعترتها “اختلالات كبيرة تهم بالأساس التخصصات المطلوبة وتوزيع عدد المناصب حسب درجات التباري وكذا نجاح أشخاص لم يشاركوا في الاختبارات الكتابية”.

وأوضحت الوزارة، في هذا الصدد ، أن درجات التوظيف والتخصصات المطلوبة التـي تم التباري في شأنها وكذا توزيع المناصب على القطاعات المعنية بهذه المباريات، تم تحديدها من خلال المعطيات والبيانات المتوفرة حول الأشخاص في وضعية إعاقة الحاملين للشهادات العليا مع مراعاة حاجيات الإدارة من التخصصات.

أما فيما يخص توزيع المترشحين على مراكز اجتياز الاختبارات الكتابية فإنه لم يتم، حسب البلاغ، اعتماد ترتيب المعنيين بالأمر حسب الأرقام العددية الممنوحة لهم عند إيداع ملفات ترشيحهم، وإنما تم توزيعهم حسب درجة التوظيف والتخصص المطلوب وكذا حسب نوعية الإعاقة والإجراءات والترتيبات التيسيرية التي تم توفيرها لهم، بناء على طلب منهم، لتمكينهم من اجتياز المباريات في أحسن الظروف.

وأشار المصدر إلى أن اللجنة المشرفة على تنظيم المباريات استقبلت يوم الاختبارات الكتابية بعض المترشحين الذين التمسوا تمكينهم من مرافقين، على غرار زملائهم، واتضح أنهم لم يكونوا قد عبروا عن هذا المطلب في الاستمارات المخصصة لذلك أثناء إيداع ترشيحاتهم، وهو ما دعا اللجنة التنظيمية لتغيير أماكن بعض المترشحين، استجابة لطلباتهم، ولضمان عدم التشويش على باقي المترشحين، مما جعل بعض الأماكن التي تحمل أرقامهم فارغة، مع العلم أن اللجان التنظيمية تتوفر على توقيعات جميع المترشحين.

وأشارت الوزارة، من جهة أخرى، إلى أن الاختبارات تم اجتيازها من قبل مترشحين في وضعية إعاقة ممن أدلوا بشهادات تفيد بذلك مسلمة من اللجن الطبية المختصة وموزعين حسب جميع أنواع الإعاقة، مؤكدة أن هذه الاختبارات أجريت تحت إشراف لجنة تم إحداثها بموجب قرار لرئيس الحكومة، وتضم في عضويتها أشخاصا “مشهود لهم بالنزاهة والاستقلالية والحياد والكفاءة والتجربة المهنية في المجالات ذات الصلة بالتخصصات المطلوبة”، ضمنهم خبـراء في مجال الإعاقة وأطر عليا في وضعية إعاقة.

يذكر أن الاختبارات الكتابية للمباريات الموحدة الخاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة برسم سنة 2019، نظمت، يوم 15 دجنبر الماضي، لتوظيف متصرفين وتقنيين، تحت إشراف مصالح رئيس الحكومة وكل من وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة ووزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، بتنسيق مع المدرسة الوطنية العليا للإدارة و17 قطاعا وزاريا. وقد خصص لها 200 منصب مالي.

أوسمة :