برمجة الجموع العامة الإقليمية الانتدابية للمؤتمر
أخر تحديث : الأربعاء 28 أغسطس 2013 - 11:46 مساءً

الزاهدي : لا يجب استعجال قطاف ثمار الإصلاحات

DSC_0248

في إطار البرنامج العام للملتقى الوطني التاسع لشبيبة العدالة و التنمية تم تخصيص حلقيات نقاشية تواصلية في مواضيع شتى، و في ذات الإطار عرفت مؤسسة زرياب فتح باب المناقشة حول موضوع العنوان “حزب العدالة و التنمية الواقع و الآفاق “، وذلك بحضور مجموعة من أعضاء المكتب الوطني لشبيبة العدالة و التنمية محمد أمكراز ، و لبنى لكحل رئيسة منظمة الرائدات، واعتماد الزاهدي عضو المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية. هذه الأخيرة استهلت أكدت على ما يمثله دستور 2011 الجديد من أهمية بالغة باعتباره القانون الأسمى بالبلاد و الذي تبلور نتيجة إرادة شعبية، واصفة ما يجري من صراع بين الخير و الشر بالصراع الأزلي و ما يحدث بالمغرب بالأمر الطبيعي مما يستلزم من الحزب عدم الالتفات إلى الوراء و الدفع بقاطرة الإصلاح المؤسساتي و الديمقراطي إلى الأمام.  و أردفت قائلة ” ليس المهم أن نبقى في السلطة و لكن الأهم هو وضع المغرب في المسار الصحيح من أجل أجيال الغد “. و أكدت الزاهدي على ما تتطلبه الإصلاحات من جهود جبارة لتجسيدها على أرض الواقع داعية إلى عدم الاستعجال في حصد نتائجها، و مؤكدة إيمان شبيبة المصباح الراسخ بتصورات الحزب بالرغم ما تعرفه الساحة السياسية الوطنية و الإقليمية من إكراهات وموضحة إلى ما يمثله ترسيخ السلوك الديمقراطي و الممارسة السياسية بخلق من أولويات المرحلة الراهنة، وتمحورت تساؤلات المشاركات حول ما ينبغي اعتماده من سيناريوهات مستقبلية في ظل انسحاب أحد الفرقاء السياسيين من الائتلاف الحكومي و ما تعرفه الساحة السياسية من توترات و مستجدات متلاحقة و متسارعة، داعيات إلى إعمال العقل و تحري الحكمة في التعامل مع مستجدات الحراك السياسي و عدم الالتفات إلى الحملات المغرضة والانسياق وراء القرارات الاندفاعية..

أوسمة :