أخر تحديث : الجمعة 29 أغسطس 2014 - 12:23 صباحًا

التواج: العمل الصالح في السر سبيل رفعة المؤمن

استمع شباب وشابات العدالة والتنمية المشاركين في الملتقى الوطني العاشر للشبيبة إلى موعظة تربوية صباحية ضمن فعاليات اليوم الرابع من أيام الملتقى، المحاضرة كانت حول عمل المسلم في السر من إلقاء الأستاذ خالد التواج خريج دار الحديث الحسنية ومسؤول التكوين والتربية في المكتب الوطني لحركة التوحيد والإصلاح، حيث أبرز في مداخلته أهمية العمل في السر في حياة المؤمن وما ينتج عنه من بركة وسعة في الرزق، مبينا أن على كل مؤمن ومؤمنة أن يتخذ عملا صالحا يداوم عليه في السر تقربا إلى الله مصداقا لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ” من استطاع أن يكزن له خبئ من عمل فليعمل ذلك” لأن مدار اختبار صدق المؤمن هو حرصه على الإحسان في العبادات في السر بعيدا عن أنظار الناس تحقيقا للإخلاص.

كما حدد الأستاذ التواج أربعة شروط للعمل الصالح في السر وهي إخلاص النية لله عز وجل وتحري الصدق في العمل والاجتهاد والإحسان في العبادة ثم التحلي بخلق الحياء و ما قد يخدش إيمان المؤمن، مختتما كلمته بتذكير الشباب أنهم في هذا المشروع يعملون لله مع الحرص على الابتعاد عن حب الظهور.

أوسمة :