أخر تحديث : الأربعاء 29 أكتوبر 2014 - 1:39 مساءً

الملتقى الجهوي الأول بجهة بمكناس تافيلالت

وعيا منها بأهمية الممارسة الديمقراطية كشرط أساسي في تحقيق التنمية ببلادنا، وتقديرا لمحورية الشباب في هذه العملية، تنظم الكتابة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية بمكناس تافيلالت ملتقاها الجهوي الأول أيام 31 أكتوبر، و01 و02 نونبر 2014، بمدينة الرشيدية، تحت شعار: “الشباب بين الديمقراطية والتنمية: سؤال الأولوية”…

وسيلتئم في هذا الملتقى، الأول من نوعه بالجهة، أزيد من 200 من شابات وشباب شبيبة العدالة والتنمية، يمثلون أقاليم مكناس، الحاجب، خنيفرة، ميدلت، إفران والرشيدية، من الحضر والمضر، من أجل مناقشة الموضوع، ومحاولة الإجابة عن أسئلة من مثل: هل النموذج المغربي يسير نحو دمقرطة الحياة العامة أم لا؟ وهل تتحرك التنمية ببلادنا بالتوازي مع الحركية الديمقراطية؟ وما الآثار السلبية التي قد تنتج عن عدم دوران عجلة التنمية بتناسق مع الحركية الديمقراطية؟

وتهدف الكتابة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية بجهة مكناس تافيلالت من خلال هذه التظاهرة الشبابية، بشكل عام، إلى تربية الشباب على الاستقامة والمواطنة الصالحة وفق مقوماتنا الإسلامية والحضارية، وبشكل خاصا إلى: المساهمة في الأدوار الممكنة للشبيبة داخل المجتمع، وتمكين الشباب من أدوات الفعل السياسي الناجح ومن المشاركة في صنع القرار محليا ووطنيا، وكذا تنمية القدرات الفكرية والثقافية والفنية للشباب، زيادة على تحفيزهم على المشاركة في الإصلاح والتعامل الإيجابي مع القضايا الوطنية، وإذكاء روح التعاون والتكافل الاجتماعي، بالإضافة إلى تقوية الحضور النضالي في قضايا الشباب، وتبادل الخبرات والتجارب بين الشباب والشابات المشاركين في الملتقى، زيادة على خلق دينامية وآليات التنسيق بين الشباب على الصعيد الجهوي.

وستنطلق فعاليات الملتقي على الساعة السابعة (19:00) مساء من يوم الجمعة 31 أكتوبر 2014، بجلسة افتتاحية يُشارك في تأطيرها القيادي في حزب العدالة والتنمية ووزير النقل والتجهيز واللوجستيك، عزيز رباح، والكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، خالد البوقرعي، والبرلماني والكاتب الجهوي للحزب بجهة مكناس تافيلالت، إدريس الصقلي، والكاتب الجهوية للشبيبة بجهة مكناس تافيلالت، علي العروسي، إضافة إلى الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بالرشيدية، امبارك الجميلي.

وسيعرف مساء يوم السبت فاتح نونبر، على الساعة الخامسة (17:00) تنظيم ندوة حول موضوع: “الديمقراطية والتنمية”، يُؤطرها الأستاذ الباحث في الاقتصاد بجامعة السويسي بالرباط، الحاج الزاهد، والدكتور عبد الحق الطاهري نائب رئيس اللجنة المركزية لشبيبة العدالة والتنمية. وبعدها، على الساعة التاسعة (21:00) عرض حول “الحريات العامة” من تأطير البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، والمحامي والفاعل الحقوقي، عبد الصمد الإدرسي، إضافة إلى ورشات تكوينية في مجالات مختلفة.

وسيختتم الملتقى بأمسية متنوعة تمتح من خصوصيات منطقة تافيلالت، وتمزج بين التقليدي والعصري، وتستحضر مختلف الأشكال الفنية، كما سيتم خلالها تكريم وجوه بارزة في ميادين متعددة بالمنطقة.

الكاتب الجهوي

علي العروسي

أوسمة :