مستجدات
هام للتجار..مديرية الضرائب تشرح بتفصيل كل المعطيات الخاصة بالفاتورة      قانون الحق في الحصول على المعلومات يدخل حيز التنفيذ في هذا التاريخ      “متابعة حامي الدين”.. العثماني: إلى جِينا نخرجوا الملفات التي بتت فيها هيئة الإنصاف والمصالحة لن نكون أمام طي صفحة الماضي      بأغلبية ساحقة..البرلمان الأوروبي يصادق على الاتفاق الفلاحي المغرب-الاتحاد الأوروبي      انتخاب قاض مغربي في آلية دولية بمجلس الأمن      أمكراز: لابد لشبيبة العدالة والتنمية أن تكون لها بصمتها ورؤيتها في إصلاح التعليم      الصمدي: “قانون الإطار” سيكون انتقالا نوعيا في منظومة التربية والتكوين      أمكراز: اللقاء الدراسي حول موضوع منظومة التربية والتكوين يأتي في إطار قيام الشبيبة بوظيفتها الاقتراحية      ابن كيران يذكر بمقتل الشهيد عبد الرحيم الحسناوي على يد “مجرمين قاعديين” بظهر المهراز سنة 2014      العثماني: اللحمة الداخلية للحزب تزداد قوة رغم أن الكثيرين يريدون له أن ينشق     
أخر تحديث : الخميس 19 فبراير 2015 - 3:19 مساءً

أجواء حملة ” شارك تصلح بلادك” بأرياف تاونات

 

تقرير من إعداد مصطفى الفزازي

منذ انطلاق الحملة الوطنية الثانية عشر لشبيبة العدالة و التنمية ، و التي اختير لها  هذه السنة موضوع التسجيل في اللوائح الانتخابية  تحت شعار “شارك  تصلح بلادك”،  أبت الهيئات المجالية  للشبيبة باقليم تاونات إلا أن تكون في مستوى الحدث بانخراطها الواعي  و المستشعر لاستثنائية و دقة المرحلة التي يجتازها مسلسل الإصلاح بالمغرب ، و التي يعول فيها على انخراط الشباب في الفضاء السياسي لوطنهم. و انطلاقا من هذه الخلفية الوطنية تفاعلت شبيبة الحزب محليا ، وبشكل كامل،مع هذه الحملة  و شاركت فيها بقوة و كثافة محاولة تغطية  كل  مناطق التابعة لنفوذها،  لم تثنيها عن ذلك لا شساعة الإقليم ولا صعوبة تضاريسه ولا الحالة الجوية التي ظلت تتسم بحالة طقس مضطرب طيلة الأسابيع القليلة الماضية .

فلقد عمد مناضلو ومناضلات  شبيبة العدالة و التنمية، و بشراكة مع الكتابات المحلية للحزب  بكل من  تاونات وتيسة و  و طهر السوق و قرية بامحمد ،إلى نصب خيام في الساحات العمومية من أجل التواصل مع المواطنين و المواطنات و حثهم على  التسجيل في اللوائح الانتخابية  استعدادا للاستحقاقات البلدية و الجهوية المقبلة، و مساهمة منهم في فرز نخب ذي كفاءة عالية و ذات مصداقية في تدبير الشأن المحلي من أجل النهوض بمستويات التنمية و الحفاظ على حقوق الأجيال القادمة في الثروة المادية و الغير المادية لمدنهم و قراهم و وطنهم.

يذكر أن مبادرة شبيبة العدالة و التنمية هذه، الخلاقة و الميدانية، قد لقيت تجاوبا و إقبالا كبيرا من طرف  ساكنة  المناطق و الأحياء المستهدفة، و حظيت بتغطية واسعة على شبكات التواصل الإجتماعي من لدن كافة شرائح المجتمع،و تداول بعضهم صورا لمناضلين يمشون في الأسواق، و يقطعون الأودية، أو يقصدون منازل معزولة في أعالي القمم.

أوسمة :