مستجدات
أخر تحديث : الخميس 30 يوليو 2015 - 12:45 مساءً

الخلفي :التحكم في الإعلام نقيض للديمقراطية

أكد مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة على اعتزازه بالحصيلة الحكومية في مجال الإعلام وبما حققته من منجزات.
وأضاف الخلفي الذي كان يتحدث في ندوة “أي دور للإعلام في دعم الخيار الديمقراطي” حاوره فيها الى جانب الصحفي حسن حمورو، وكل من خديجة عليموسى ويونس مسكين وعبد الصمد بن عباد على هامش فعاليات الملتقى الوطني الحادي عشر الذي ينظم بمراكش، – أضاف الخلفي- بأن ربط المسؤولية بالمحاسبة يوجب تعزيز صحافة حرة ونزيهة، وهو ما أدى الى المصادقة على المجلس الوطني للصحافة قصد الارتقاء بأخلاقيات المهنة وتعزيز الاستقلالية وشفافية المصادر المالية،وحرية الصحفي .
واشار الخلفي الى ان العملية الاساسية المتمثلة في الحد من احتكار صفقات الانتاج واصلاح نظام الدعم المالي باعتباره أحد مداخل إصلاح قطاع الإعلام، وأضاف الى أن أي عملية الاصلاح تتاسس على مبدأ التعاون والتشارك دون غالب أو مغلوب، مضيفا بأن الرهان هو تمكين المجتمع من أدوات التنظيم الذاتي .
وبخصوص إشكالية تحرير الصحافة قال الخلفي إن إحالة بعض الاختلالات والإشكالات على لجنة الأخلاقيات هي مؤشر على الحكامة الواضحة مؤكدا بأنه سينفذ الأحكام القضائية التي اتخذت ضد شركات القطب العمومي إذا طلب منه ذاك.

أوسمة :