أخر تحديث : الجمعة 30 ديسمبر 2016 - 10:30 مساءً

الشبيبة بجهة الشرق تستغرب متابعة عضويها بقانون الإرهاب

استغرب الكتابة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية بجهة الشرق متابعة أعضاء شبيبة العدالة والتنمية وخاصة الأخوين عبد الإله الحمدوشي ومحمد بنجدي المنتميان للشبيبة بالجهة ذاتها في إطار قانون الارهاب، رغم ماعرف عنهما من فكر وسطي و بعد تام عن الأفكار الارهابية، وأعلنت الهيئة المذكورة في بلاغ صادر عنها -توصل الموقع بنسخة منه-، عقب اجتماع استثنائي نظمته أمس الخميس 29 دجنبر2016،  خصص لتدارس المستجدات المتعلقة باعتقال مجموعة من أعضاء شبيبة العدالة والتنمية -أعلنت-  رفضها لجميع الاعمال الإرهابية المرتكبة من طرف أي كان وتحت أي مبرر.

هذا وأكدت الكتابة الجهوية ذاتها على أن منهج شبيبة العدالة والتنمية والموثق في أوراقها وقوانينها هو منهج الوسطية والاعتدال المؤمن بالثوابت الوطنية المنصوص عليها في الدستور، فيما شددت على متابعتها لتطورات هذا الملف وفي إطار التزامها المبدئي بالدفاع عن كل مناضليها في القضايا العادلة

وأعلنت الهيئة الشبابية المذكورة عن ثقتها التامة في انصاف القضاء المغربي للأخوين عبد الإله الحمدوشي من إقليم تاوريرت وبن جدي محمد من إقليم الدريوش وتبرئتهما من تهمة الإشادة بأعمال إرهابية، ودعت في ختام بلاغها كل الفاعلين الحقوقيين والسياسين إلى العمل على تحصين البلاد من أي منزلق حقوقي لا تحمد عقباه والدفاع على المكتسبات الحقوقية وعلى دولة الحريات التي يكفلها دستور 2011.

15740952_1360038404059795_3930666470691363582_n

أوسمة :