أخر تحديث : الإثنين 6 مارس 2017 - 12:18 مساءً

آليات تقييم السياسات العمومية ” موضوع يوم دراسي لشبيبة “المصباح” بالقنيطرة

محمد امين الجوهري
أوضح محمد خيي النائب البرلماني و رئيس المرصد الشبابي لتتبع و تقييم السياسات العمومية أن مجال السياسات العمومية مبحث مهم و جديد داخل العلوم السياسية، مشيرا الى أن السياسات العمومية هي مجموع الإجراءات والتدابير والأنشطة التي يتبناها أي فاعل عمومي لحل مشاكل محددة سواء كانت قطاعية .
و أبرز خي الذي كان يتحدث خلال اليوم الدراسي الذي نظمته الكتابة المحلية لشبيبة العدالة و التنمية بمدينة القنيطرة اليوم الاحد 5 مارس الجاري في موضوع ” آليات تقييم السياسات العمومية ”  أهم مراحل صناعة سياسة عمومية، مشيرا الى أن المرحلة الأولى تتطلب اقتناع الفاعل السياسي بضرورة تنزيل سياسة عمومية و إثارة الانتباه للمشكل وجعلها من باب الأولويات ، و أن المرحلة الثانية تتمثل في تهييئ الحل ويدخل فيها التشخيص والموازنة بين الخيارات، وبدأ الدراسة سواء كان القرار تشاركي أو أحادي و المرحلة الثالثة المرتبطة بأخذ القرار الذي يعتبر اصعب مرحلة نظرا لتعدد المتدخلين و صعوبة الحصول على التوافق و المرحلة الرابعة المتمثلة في تنزيل القرار والتنفيذ، و تبقى المرحلة الاخيرة و هي مرحلة تقييم السياسات العمومية التي  تبقى أمرا  مطلوبا من الناحية الأخلاقية من خلال دراسة الآثار  والنجاعة .
و استعرض رئيس المرصد الشبابي آليات التقييم التي حددها الباحثين في ست معايير : الانسجام ما بين الوسائل والأهداف المتوخات، الوصول للأهداف، قياس الآثار، الفعالية، النجاعة، ان يكون التقييم ذو صلة بالموضوع( pertinence).

أوسمة :