برمجة الجموع العامة الإقليمية الانتدابية للمؤتمر
أخر تحديث : الثلاثاء 8 أغسطس 2017 - 9:26 مساءً

حري: قوى التحكم تسعى لاستعادة هيمنتها على الادارة والاحزاب

في مداخلة له في ندوة حول الحراك المجتمعي وارهاصات الردة الحقوقية بالمغرب، قال عبد النبي حري بأن قوى التحكم تسعى لاسترجاع قوتها واستعادة هيمنتها على الادارة والاحزاب السياسية نتجت عنه رد حقوقية وانتهاكات لحقوق الانسان.

 

واعتبر حري بأن انتهاكات حقوق الانسان في المغرب لا يمكن مقارنتها مع الدول الاوربية بل بمدى تطبيق القوانين المغربية في الواقع، مشيرا الى عدد من الأمثلة من حراك الريف الذي يفرض نفسه والذي تعرض الى الشيطنة والتخوين والتشكيك في وطنية أهله، متسائلا عن أحقية الاحزاب والداخلية التي بادرت الى ذلك في وقت سابق.

 

وتسائل الحقوقي عبد النبي حري عن أسباب عدم تدخل وزارة الداخلية لمنع مسيرة ما اطلق عليها “مسيرة ولد زروال” كما حدث مع مسيرات الريف، علما أن الدولة تقر رسميا بقانونيتها، مما اعتبره نوع من الحكرة ضد سكان الريف.

 

ودعى المتحدث الى القطع مع ممارسات التعذيب وانتهاك كرامة المعتقلين كما حدث مع الزفزافي والفنانة سيليا، كما ادان الفاعل الحقوقي ممارسات الاعلام الرسمي الذي استخدم صور لا علاقة لها بأحداث الريف، الى جانب احتكار الشأن الديني وتوظيف منابر المساجد سياسيا من طرف وزارة الأوقاف والشؤون السلامية.

أوسمة :