أخر تحديث : السبت 1 ديسمبر 2018 - 10:38 مساءً

أمكراز: الذين يضعون 2021 أفقا لهم، سيتم رميهم من قبل من يحركونهم، كما يُرمى “كلينيكس”

قال محمد أمكراز الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، إن الذين يسهدفون حزب العدالة والتنمية، يجب عليهم أن يجيبوا عن سؤال “هل من بديل حقيقي سيقدمونه للمغاربة إذا “هرسوا” العدالة والتنمية؟”.

وأضاف أمكراز في كلمة له خلال اللقاء التواصلي الذي نظمته شبيبة العدالة والتنمية بإنزكان أيت ملول، مساء السبت فاتح دجنبر 2018، أن “الذين يستهدفون “البيجيدي” يقدمون الفراغ بديلا للعدالة والتنمية، والمراهَن عليهم حاليا لن ينفعوهم في شيء”.

وتابع قائد شبيبة “المصباح”: ” والذين يهاجمونني أقول لهم، إن محمد أمكراز مواطن بسيط، سيظل يعبر عن قناعاته إلى أن يتوفاه الله، وليقولوا ما شاؤوا، فلن يخيفونني”، مشيرا إلى أن “السؤال الذي يجب طرحه هو، هل كلامي (كلام الكاتب الوطني) صحيح أو ليس صحيحا”.

وحذر أمكراز الذين يدعون أنهم يمثلون مشروع المغاربة، ويضعون 2021 أفقا لهم، من أنه سيتم رميهم من قبل من يحركونهم، كما يُرمى “كلينيكس”، وأنه ماغاديش يعقلو عليهم”، مضيفا أنه “خاصهم يردوا البال واش عينيهم فيهم، أو عينيهم فشي حاجة أخرى”.

هذا، وأكد الكاتب الوطني، أن “شبيبة العدالة والتنمية تعتبر معركة الدمقرطة والانتقال الديمقراطي معركة وجود، ولن تتنازل عنها، وستظل تعمل على توعية الشباب من أجل مستقبل بلادنا ومستقبل أولادنا”.

أوسمة :