أخر تحديث : السبت 26 يناير 2019 - 1:26 صباحًا

أمكراز يدعو للحفاظ على استقلالية القرار الحزبي والسمو بالممارسة السياسية‎

أكد محمد أمكراز الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، أن الإصلاح لا يمكن أن ينجزه حزب العدالة والتنمية لوحده، كما لا يمكن لحزب سياسي يفتقد للديمقراطية والاستقلالية أن يسهم في تقدم البلاد.

وأضاف أمكراز، في مداخلة له خلال الجلسة العامة لافتتاح الملتقى الإقليمي الخامس لشبيبة العدالة والتنمية بآسفي أمس الجمعة، تحت شعار: “منظمة رائدة..من أجل شباب قائد” أن “الرهان الأكبر يكمن في الحفاظ على القرار الحزبي وجعله مستقلا”.

وبعد أن شدد أمكراز، على أن العدالة والتنمية له تجارب كثيرة ويشتغل من أجل خدمة الوطن والمواطن، دعا إلى السمو بالممارسة السياسية ووضوح المواقف، والاهتمام بما ينفع الناس والمغاربة، مستدركا أن خصوم تجربة الإصلاح مهما اختلفت قبعاتهم إلا أنهم يقلدون نفس المسار الذي فشل فيه من كان قبلهم.

إلى ذلك، اختارت شبيبة العدالة والتنمية في ملتقاها الإقليمي الخامس الذي عرف حضور فعاليات سياسية ومدنية ونقابية نسائية وإعلامية، ومنتخبون يمثلون أغلبية ومعارضة بمجلس آسفي، تكريم عدد من الفعاليات التي بصمت بعطاءاتها في تنمية آسفي ويتعلق الأمر بكل من يوسف ودالي بطل براأولمبي، وسفيان الريني صاحب مبادرة التنظيف المنزلي، والطالبة ابتسام لبروفي صاحبة أعلى معدل باكالوريا، فيما تم تكريم شخصيات وفعاليات تمثل هيئات سياسية ومدنية في شخص محمد أمكراز، الكاتب الوطني للشبيبة، ورضا بوكمازي عضو المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، ونبيل ضريف كاتب محلي للشبيبة بكزولة، وجمعية زرول في شخص رئيسها محمد حسوني.

أوسمة :