أخر تحديث : الإثنين 8 أبريل 2019 - 4:52 مساءً

لأول مرة.. شبيبة “المصباح” توقع برنامجا تعاقديا بين المركز والجهات

 

بصم المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، على مبادرة جديدة في منهجية اشتغال الشبيبة، وتنظيم العلاقة بينه وبين الكتابات الجهوية، تتعلق بإرساء نظام التعاقد لأول مرة في تاريخ الشبيبة.

وجرى خلال الملتقى الوطني للكتاب المجاليين، المنعقد يومي السبت والاحد 6 و7 أبريل، التوقيع على البرنامج التعاقدي لسنة 2019، بين المكتب الوطني والكتابات المجالية.

وحسب وثيقة التعاقد، التي توصل jjd.ma بنسخة منها، فإن هذا النظام يسعى إلى تنزيل البرنامج السنوي، وتحفيز الكتابات المجالية للانخراط في تقوية وتطوير العمل المؤسساتي والتنظيمي للشبيبة، وتعزيز البناء الفكري لأعضائها وتعزيز حضورها في الواقع الشبابي وتعزيز انخراطها في الحياة السياسية.

ويشمل نظام التعاقد التزامات للمكتب الوطني، يعمل من خلالها على توفير الدعم والإسناد اللوجيستي، والتأطير والمساهمة في التكوين، وتنظيم زيارات تواصلية لكل الجهات، بينما تلتزم الكتابات الجهوية والمجالية الأخرى بتقوية مجالس المناضلين، وتنمية العضوية وتوسيع الهيكلة المجالية، إلى جانب التزامات تنظيمية وتكوينية وتواصلية أخرى.

 

أوسمة :