البريد الإلكتروني :

infojjd1@gmail.com

 أمكراز: “دخولنا لـ”العدالة والتنمية” منذ اليوم الأول لم يكن لأجل مصالح أو غنائم”

أمكراز: “دخولنا لـ”العدالة والتنمية” منذ اليوم الأول لم يكن لأجل مصالح أو غنائم”

 

أكد محمد أمكراز، الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، أن العمل السياسي بالنسبة لشبيبة “المصباح”، ليس سلما للارتقاء، وإنما لابتغاء مرضاة الله، مضيفا أن “دخولنا لهذا المشروع منذ اليوم الأول، لم يكن لأجل مصالح أو غنائم، لأننا نؤمن بالفكرة، وتجمعنا الأفكار ومشروع نؤمن بأنه هو الأجدر لإصلاح أوضاع المغاربة، وليس من أجل المصالح الذاتية”.

وأوضح أمكراز، في كلمة له خلال لقاء داخلي مع عموم أعضاء شبيبة العدالة والتنمية، ضمن فعاليات الملتقى الوطني السادس عشر، أن عزوف الشباب عن السياسة ليس حقيقة، وإنما هناك عزوف عن الأحزاب السياسية يجب على الجميع العمل على معالجته.

وأشار أمكراز، أن “هناك مناضلون رغم المعاناة التي يعيشونها مستمرون في النضال من داخل شبيبة العدالة والتنمية”، معلنا تضامن ومساندة المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، مع “الإخوة الذين يتعرضون للمضايقات بسبب انتمائهم لشبيبة العدالة والتنمية”.

وبخصوص خلفيات تنظيم الملتقى الوطني السادس عشر في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي تعرفها بلادنا والعالم بسبب جائحة كورونا، أكد أمكراز، أنه “بعد نقاش الإخوة داخل المكتب الوطني، ارتأينا تنظيم الملتقى بحكم أننا أمام محطة سنوية، لم تعد ملكا لشبيبة العدالة والتنمية فقط، وإنما ملكا لعموم الشباب المغربي”.

وأدرف المتحدث، أن “الإخوان قدّروا عقد الملتقى في موعده الدائم، ورفع التحدي، واستطعنا بفضل جميع الإخوان في شبيبة العدالة والتنمية، على مختلف المستويات إنجاح هذه المحطة”.