البريد الإلكتروني :

infojjd1@gmail.com

 حامي الدين: المحطة الانتخابية المقبلة يجب أن نخوضها بكل قوة

حامي الدين: المحطة الانتخابية المقبلة يجب أن نخوضها بكل قوة

 

قال عبد العلي حامي الدين، الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة الرباط سلا القنيطرة، إن المحطة الانتخابية المقبلة يجب أن نخوضها بكل قوة، معبرا عن ثقته في انتصار حزب العدالة والتنمية في هذه الاستحقاقات، انتصار بمعنى القيام بالواجب وخوض الحملة بصدق وجدية، وانتصار بمعنى تصدر النتائج والحصيلة.

وأضاف حامي الدين في كلمة له خلال الجلسة الافتتاحية للملتقى الجهوي الخامس لشبيبة حزب العدالة والتنمية بجهة الرباط سلا القنيطرة، والمنظم تحت شعار: “شباب صامد من أجل مغرب التنمية والديمقراطية”، مساء الأربعاء 15 يوليوز 2021 بالرباط، أنه رغم جو التبخيس والتشهير بالناس، ما تزال شبيبة العدالة والتنمية تقاوم كل هذا، مشددا على أن الشبيبة هي مدرسة للتكوين والتأطير والفهم العميق للأشياء، مدرسة إعداد النخب.

وأشار المتحدث ذاته، إلى أن الشباب حين يقنع بالفكرة لا يحتاج إلى من يدعوه للمشاركة الانتخابية، بل إنه سيتبع الفكرة الإصلاحية والمعقول ومن يشعر بصدقه ويقول لهم الأمور كما هي دون تزييف، مشيدا بشباب العالم القروي، الذي، بحسب حامي الدين، أصبح يفهم المعادلة السياسية جيدا، ويدرك أن الذين رهنوا المغرب لعقود لن يستطيعوا القيام بأي شيء في المرحلة المقبلة.

“نحن حزب ليس بالتنظيم الانتخابي، فهو لم يخلق للانتخاب، بل إن أنشطته وأنشطة شبيبته مستمرة على طول العام”، يقول حامي الدين، مبرزا أن العمل السياسي فيه الفكر والثقافة والفن والتكوين والتنظيم ومناشط كثيرة، وليس فقط الانتخابات.