البريد الإلكتروني :

infojjd1@gmail.com

 بوكمازي: قوة حزب العدالة والتنمية في اشتغاله بمنطق جماعي ومؤسساتي

بوكمازي: قوة حزب العدالة والتنمية في اشتغاله بمنطق جماعي ومؤسساتي

 

قال رضا بوكمازي، عضو المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، إن العدالة والتنمية ليس تجمعا بشريا مبنيا على مصالح ذاتية بل هو طموح ورغبة وإصرار ونضال في تنزيل فكرة إصلاحية بكل تميز ودينامية، مشيرا إلى أن قوة الحزب تكمن في الاشتغال بمنطق جماعي ومؤسساتي.

جاء ذلك خلال لقاء تواصلي تفاعلي رقمي نظمته الكتابة المحلية لشبيبة العدالة والتنمية بجزولة بإقليم آسفي مساء يوم الخميس 18 مارس الجاري على شرف المنخرطين الجدد لمحلية جزولة.

وأكد بوكمازي، أن الانتماء لشبيبة العدالة والتنمية ليس بالأمر الهين ولا سهل المنال، كما أنه ليس مجرد الحصول على بطاقة انخراط وحسب، بل هو تشارك في المسار الإصلاحي والإسهام في تحقيق التنمية.

وأبرز بوكمازي، الوظائف الأساسية لشبيبة العدالة والتنمية التي تتجلى في التربية والتكوين والتأطير والنضال، مستدركا أنها تشكل انعكاسا للفكر الإصلاحي من أجل بناء قيادة شبابية متميزة على مستوى الفكر والسلوك والممارسة.

وشدد بوكمازي، على أن العدالة والتنمية تسهم في التنشئة السياسية من أجل إخراج جيل شبابي مهتم بالسياسة، وصناعة القرار، مطلع على مختلف السياسات العمومية، تكون له القدرة على المتابعة والضغط والانتقاد.

وأكد المتحدث، أن طريق الإصلاح ليس مفروشا بالورود، بل بعوائق وصعوبات، مبينا أن كلفة الاصلاح هي ملح العملية النضالية، ومواجهتها تقتضي الصبر والعزيمة والإرادة.